وفد مسيحي رفيع يشيد بتجربة التعايش السلمي في إقليم كوردستان

النسخة المصغرة
"إقليم كوردستان هو المكان الوحيد في العراق والمنطقة الذي يعيش فيه المسيحيون بسلام وبحقوق مصانة"

زاكروس عربية – أربيل

أشاد وفد مطارنة إقليم كوردستان وسهل نينوى بتجربة التعايش السلمي في إقليم كوردستان، مشدداً على أن إقليم كوردستان هو المكان الوحيد في العراق والمنطقة الذي يعيش فيه المسيحيون بسلام وبحقوق مصانة.

واستقبل رئيس حكومة إقليم كوردستان، مسرور بارزاني، اليوم السبت 25 أيلول 2021، وفداً من مطارنة إقليم كوردستان وسهل نينوى.

وجرى في الاجتماع، بحث وضع المسيحيين في إقليم كوردستان والعراق.

وأشاد وفد مطارنة إقليم كوردستان وسهل نينوى بتجربة التعايش السلمي في إقليم كوردستان، كذلك أشار إلى أن إقليم كوردستان هو المكان الوحيد في العراق والمنطقة الذي يعيش فيه المسيحيون بسلام وبحقوق مصانة، كما أثنى الوفد على دور رئيس الحكومة في دعم حقوق المكونات وتنفيذ الإصلاحات الحكومية والتغلب على الأزمات.

هذا وجدد رئيس الحكومة تأكيده على دعم حكومة إقليم كوردستان من أجل ترسيخ ثقافة التسامح وقيم التعايش السلمي والحرية الدينية واحترام حقوق الإنسان.

مسرور بارزاني - زاكروس

مسرور بارزاني - زاكروس