الاقتصاد النيابية: الفساد الموجود بالبطاقة التموينية والسلة الغذائية وجهان لعملة واحدة

النسخة المصغرة
يكفي استمرار في هكذا أساليب فالمواطنين أصبحوا على دراية كاملة ووعي بعمليات الفساد الموجودة عندنا

زاكروس عربية- أربيل

أكدت عضو لجنة الاقتصاد والاستثمار البرلمانية، ندى شاكر جودت، اليوم الجمعة (23 تموز 2021)، أنها ستعمل على متابعة ما يثار من أحاديث حول ملف السلة الغذائية، تمهيدا لعرضه بالوثائق والأدلة في وقت لاحق داخل قبة البرلمان، فيما أشارت إلى أن الفساد الموجود بالبطاقة التموينية بشكل قاطع هو نفسه سينعكس على السلة الغذائية كونهما وجهان لعملة واحدة.

وقالت جودت في حديث إعلامي تابعتها زاكروس عربية: إن "موضوع السلة الغذائية تحدثنا فيه كثيراً، على اعتبار أننا لدينا بالأصل بطاقة تموينية لكننا حين نخفق في أداء هذه البطاقة نرجع بمسمى آخر هو السلة الغذائية"، مبينة أنه "يكفي استمرار في هكذا أساليب فالمواطنين أصبحوا على دراية كاملة ووعي بعمليات الفساد الموجودة عندنا بما فيه الكفاية".

وأضافت "أننا لا نعلم ما هي المعالجات التي حصلت لحالة القصور في البطاقة التموينية وكان الأجدر على الحكومة ووزارة التجارة بدل خلق مسميات جديدة، أن تعمل على معالجة إخفاقات البطاقة التموينية، وأن تعمل استطلاع للمواطنين بأسباب عدم الرضا عن البطاقة التموينية وما هي نقاط الإخفاق وبعدها العمل على وضع معالجات لها".

 وأشارت جودت إلى أن "الفساد الموجود بالبطاقة التموينية بشكل قاطع هو نفسه سينعكس على السلة الغذائية كونهما وجهان لعملة واحدة".

ت: رفعت حاجي