ظريف يطالب بايدن برفع العقوبات: ليس أمام الإدارة الكثير من الوقت

النسخة المصغرة
الكلمات الدالة
سوى العودة إلى الاتفاق النووي

زاكروس عربية - أربيل

  علق وزير الخارجية الإيراني، محمد جواد ظريف، اليوم الأربعاء (14 نيسان 2021)،  بشأن أحداث "نطنز" الأخيرة، واصفاً إياها بـ"الإرهاب النووي".  

  وقال محمد جواد ظريف في تدوينة  "أطلق الإرهاب النووي في نطنز العنان لدوامة خطيرة لا يمكن احتواؤها إلا من خلال إنهاء الإرهاب الاقتصادي الأميركي الذي بدأه الرئيس الأميركي السابق، دونالد ترامب".  

وأضاف ظريف، "ليس أمام الرئيس الأمريكي، جو بايدن، ونائبته، كامالا هاريس (يقصد الإدارة الأميركية الجديدة)، من خيار، سوى العودة إلى الاتفاق النووي الذي جرى في عهد الرئيس الأسبق، باراك أوباما (وكان بايدن نائبه)، أو مواصلة فشل حملة الضغوط القصوى التي قام بها ترامب"، مضيفاً أنه "ليس أمام إدارة بايدن الكثير من الوقت لرفع العقوبات".