الكاظمي يجتمع مع نواب ذي قار في بغداد لمناقشة تعيين محافظ جديد

النسخة المصغرة
الكلمات الدالة
نواب ذي قار اتفقوا على عدم ترشيح شخصية نيابية

زاكروس عربية- أربيل

عقد رئيس مجلس الوزراء مصطفى الكاظمي، اليوم الأحد (28 شباط 2021)، اجتماعا مع نواب محافظة ذي قار لمناقش اختيار شخصية المحافظ الجديدة.
وكشف مصدر حكومي لوسائل إعلام محلية  أن "رئيس الوزراء مصطفى الكاظمي عقد اجتماعا مع نواب محافظة ذي قار في مقر إقامته في العاصمة بغداد لمناقشة التطورات الأخيرة في المحافظة".
وأضاف أن "الاجتماع تطرق لمناقشة اختيار شخصية مناسبة لمنصب محافظ ذي قار حظى بتوافق ودعم سياسي وشعبي".

قرر رئيس الوزراء مصطفى الكاظمي، إقالة محافظ ذي قار ناظم الوائلي من منصبه، والذي كان قد أصدر بياناً في اليوم الأول من التظاهرات وصف فيه المتظاهرين بأنهم "شباب مغرر بهم من قبل أصحاب المصالح وتجار الدم".  

فيما نفى النائب ستار الجابري أن يكون اسمه مطروحاً لتولي منصب المحافظ، وأكد أن نواب ذي قار اتفقوا على عدم ترشيح شخصية نيابية.  

وقال الجابري إن "اجتماع اليوم مع الكاظمي تأخر كثيراً، وكان من المفترض عقده قبل الأحداث المؤسفة التي أُريقت فيها الدماء، وقبل أن تتضرر المحافظة"، مضيفاً "اليوم سنستمع لمقترحات وحلول الكاظمي، وترشيح شخصية وفق مواصفات محددة، أبرزها أن لا يكون من أحزابنا أو شخصية نيابية، وأن يكون المرشح مستقلاً قولاً وفعلاً، وشخصية تمتاز بالنزاهة والمهنية والكفاءة والمقبولية لدى الشارع الذي قاري".  

وتابع الجابري، "يجب أن لا يُختزل المرشح لمنصب المحافظ بشريحة معينة، وأن يكون مقبولا لدى ساحات التظاهر والعشائر والنخب والكفاءات وهذه المساحة الكبيرة للمقبولية إذا تحققت سيكون وضع المحافظة أفضل من السابق بكثير".  

هذا وتتجه أنظار الأوساط الشعبية في ذي قار إلى نتائج الاجتماع، بأمل الخروج بنتائج مرضية، عسى أن يعم الاستقرار محافظتهم، وتبدأ عجلة الاعمار بالدوران بعد تخصيص أموال كبيرة لها في مشروع قانون الموازنة لسنة.